الاثنين، 10 مارس، 2014

مقتطفات نسائية (12)


ما يؤلمها أن الكل أراد أن ينهل منها 
حتى أنت.
---------------------

أنا عمري ما حسيت أن فيه حد في ضهري.

---------------------

هو المفروض أني أستقبل خبر زواجك عادي؟
تحت بند أنك ماعملتش حاجة حرام وبدل ما تضيع وقتك على ما ظروفي تسمح بالزواج فأنت تعيش لك يومين في الحلال.
أنت أهبل !.
------------------------------


تعرف أني كان ممكن أرفض عريس متقدم لخطبتي لمجرد كون شقيقه يحمل نفس اسمك وهذا من وجهة نظري يتيح فرصة أن احتمال تسمية "ابني" على اسمك واردة.
 فإذا أراد الزوج أن يسمي ولده على اسم شقيقه لن يمكنني الاعتراض وقتها.
الآن لم يعد عندي مانع من الارتباط بشخص يحمل نفس اسمك.
فقد أصبحت في حياتي وكأنك لم تكن.

-------------------------------

مش عايزة ابني يدوق مرارة اليتم لما اتجوز راجل كبير في السن.

-----------------------------

خليك فاكر أنك خرجت بمزاجك.
يعني لو وقفت على شعر راسك عمرك ماهتدخل حياتي تاني.

--------------------------------

أنت عايزني سليمة ؛يعني لو في يوم تعبت ولا حصلي حاجة عارفة وقتها أني مش هلاقيك.

----------------------------------

عارف يعني إيه تعيش مع حد حاسس انه بيدبر لك مكيدة
ويوم ما تواجهه ما ينفيش بس يستغرب ويقولك "إيه اللي أعرفك".

-------------------------------

أنا صديقة البطلة الملعونة التي ينجذب لها خطيب البطلة دائماً وتنجذب بدورها له ولكن في الغالب يحترم البطل مشاعر البطلة فيقرر عدم الاقتراب مني حتى بعد تلمياحته لي وفسخ الخطبة.
--------------------------------

بصبر نفسى برؤية صورتك كى لا أنسى ملامحك.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق