الجمعة، 31 يناير، 2014

مقتطفات نسائية (8)






مناغاة طفلتي من أجمل المقطوعات الموسيقية.
----------------------

"أنا من النهاردة بره حياتك"
واضح أن معلوماتك متأخرة لأنك من زمان وأنت بره حياتي.
ومن وقت ما أنا خرجتك منها أنت مادخلتهاش تاني.
----------------------------

هي: تشتاق لأن تهاتفني كالسابق لكي تقص عليَّ يومياتها.
أنا: لم أعد أشتاق للاستماع .

--------------------------

أنا عمري ماحسيت بالراحة غير وأنا نايمة في حضنك.
حاسه ان ده المكان اللي خرجت منه وكان طبيعي ماحسش بالراحة غير لما أرجعله.
----------------------------

معك ماتت مشاعري قبل أن تولد.

----------------------------

أنت ماعملتش حاجة تخليني أحبك.
لكن كل اللي عملته خلاني أكرهك.
ماهو أنا حبيتك قبل ما اتعامل معاك.

--------------------------


استطعت أن تنفذ لأعماقي ببراعة
واستطعت أن أقتلعك من جذوري بشجاعة.

-----------------------------------

يوماً ما سأنثر الزهور على قبرك.
وأخبرك كم كنت أفتقدك.

---------------------

لماذا تغضب مني حينما أنفذ معك قانون نيوتن.
فحينما تقوم بفعل عليك أن تتوقع مني رد الفعل.

-------------------

أنت الميزان اللي بيعرفني إذا كان اللي قدامي بيحبني ولا لأ.






الخميس، 30 يناير، 2014

صوت مفاجيء



أصريت أن تهاتفنى زاعماً بأنها أمنيتك الوحيدة.
نصحتك وقتها بأن الهلكة بنت الأماني.
اعتبرتنى مستبدة أهوى فن التعذيب.
أردت أن أبرئ نفسي من اتهامك وحققت أمنيتك.
وجدتك قد أصابك ذعر حقيقي جعلك تغلق الهاتف سريعاً.
ترى هل لفحتك نيران فحيح صوتي أم أصابتك شذرات بركانه.
ألم أنبهك كثيراً باختلافي الواقعي عما أبدو عليه معك.





الأربعاء، 29 يناير، 2014

على فراش الموت


يااه عمرك ما قلت لي "يا حبيبتي " بصدق زي دلوقتي.
عمرك ما قلت لي بعيد الشر عنك إلا دلوقتي.
عمرك ما اعترفت بغلطك وجرحك فيا إلا دلوقتي. 
عمرى ماحسيتك بتعتذر من قلبك وندمان على عمرنا اللي راح إلا دلوقتي.
بس دلوقتي خلاص أنا بحتضر ومش قادرة حتى أرد عليك.
حتى مش عارفة أفرح بكلامك على قد مابحاول أصدقك انك بتقوله من قلبك بجد مش علشان أنت عارف أني دلوقتي بموت.






الثلاثاء، 28 يناير، 2014

عني (8)



لا أفضل التواجد مع شخص مدخن؛
فأصبح خاضغة لموعد جرعة النيكوتين التي قد تتلازم مع وجودي معه فى مكان واحد مما يعني مشاركته في تناول هذه الجرعة.. رغم أني سليمة ولا أعاني من نقص في هذه المادة.
الغالبية لا يجدون فيها غضاضة ولا يكلفون أنفسهم عناء الاستئذان أو حتى يبتعدون في مكان واسع أو خالي من الآخرين لربما كان يعاني أحد الموجودين بربو، أو ضيق في التنفس مما يعنى موته الوشيك.. 
بل يتعاملون مع تدخينهم كما نتعامل نحن مع شرب الماء.






الاثنين، 27 يناير، 2014

أريد رجلاً


أريد من رجُلي :
أن يشتهيني كعشيقته.
ويحتويني كطفلته.
ويحترمني كأمه.
ويحافظ عليَّ كأخته.
وينصحني كصديقته.
ويغير عليَّ كحبيبته.
ويضع اسمي في بطاقته كزوجته.







الأحد، 26 يناير، 2014

مغامرة مع البحر



- قالت: لا بأس من الخوض قليلاً فى عرض البحر.
- قال: عليكِ إذن أن تتحملى أمواجه.
- قالت: قليلاً من العبث بداخله لن يضر.
- قال: فلتتذكري أن من العبث ما أغرق.
- قالت: بل أعلم أن فى الموت حياة.





الجمعة، 24 يناير، 2014

سقوط العباءة






دع عنك عباءة الفروسية فلم تعد تليق بيك.
فقد رأيتك دونها ووجدت وشم العار فيك.
اترك السيف الآن فلم تعد خصماً شريفاً.
وارجع لجحرك واغتسل لعلك تغدو نظيفا.





الخميس، 23 يناير، 2014

رسالة من مُطلقة إلى عانس



متعة ألا يوقع رجل بأنامله على صدرك وألا يترك آثاره على جسدك .
متعة أن لا يقترب من مساحتك الخاصة رجل يعيث فيها فساداً.
متعة لا تشعر بقيمتها إلا من صار جسدها موصوماً ببصمات لن تزول ولو بماء النار.
حينما يدنس الجسد بأنامل عابرة لهو وشم عار.
عزيزتي العانس استمتعي بكون جسدك نقي لم يمر عليه أحد.
استمتعي بلقب آنسة فهذا حماية لك فأنتِ بالنسبة للجميع محظورة لا يستطيع أحد المساس بك حتى لو أرادوا.
تستطيعين السفر وحدك والبيات وحدك وإذا دخلتي مستشفى لعمل فحوصات أو إجراء عملية جراحية ستكونين في مأمن فلن يمس عذريتك أحد.
ضعي أمامك دائماً معاناة المُطلقة تلك الموصومة بلقبها..المباحة في نظر الجميع حتى وإن لم  تثيرهم .
من تخفي لقبها فقط حتى لا يطمع فيها أحد .
من تعلم بأنها في نظر من يتقدم لها "مُستعملة" ولهذا ليس لها الحق في مهر أو شبكة بل عليها أن تجهز شقة الزوجية كاملة .
امرأة بلا ذكريات موجعة أفضل للراحة النفسية ولسلامك الداخلي.
شعورك بالنقص أفضل بكثير من شعورك بالمهانة.




الأربعاء، 22 يناير، 2014

احتجت إليك..زمان



"أتمنى أن تخبرني باحتياجها لي".
أحتاجك ؟ والآن ..بعدما كبر الصغار وتعودت على بُعدك الدائم بسبب سفرك المتكرر لمدة شهور في العمل؟.
أنا بالفعل كنت في أمس الحاجة إليك في الماضي.
حينما كنت تتركني وحيدة في بداية زيجتنا مع شقيقاتك وكن يتفنن في تعكير صفوي وحينما تأتي من عملك ليلاً يكذبن بشأني لتقوم بضربي لترضيهم دون حتى أن تسمع مني ما أدافع به عن نفسي.
كنت في أمس حاجتي إليك حين مرض صغيرنا الأول وهو في شهوره الأولى لأهيم على وجهي به ليلاً طارقة أبواب المستشفيات علني أجد من يغيثني.

احتجت بشدة إليك حينما كبر الصغير الثاني وأصبح يريد أب يخاف من وجوده ليسمع الكلام ويقلل من كوارثه مع شقيقه.

احتجت إليك كرجل أنام بين ذراعيه بعد يوم مُرهق مع الأطفال ليحتويني كطفلة ويضمني كأنثى.

احتجت إليك وأنا أقوم بدوري كأم ودورك كأب.

عذراً؛أنا الآن لم أعد بحاجة إليك فالصغار قد صاروا كباراً ،وأنوثتي قد ضمرت.

وأنا جديا أفكر في الطلاق.
لا تعتقد بأنني هكذا أعلن عداوتك أو أنني أزيد في الدلال حين علمت بأنك نقلت عملك وستعود للاستقرار بيننا أو أنني أريد خراب بيتي.
مطلقاً؛ أنا فقط لن أستطيع منحك حقوقك الشرعية فلم يعد لدي قابلية في وجودك في حياتي كزوج.
لأنني منذ أن قررت أن أتقمص شخصية الرجل في حياة أبنائي وأنا اعتبرت نفسي مُطلقة منك.
وهذا كان أخفف ضرر على أن أعيش في دور الزوجة المحرومة  إجبارياً من زوجها والتي ستمني نفسها بعودته حينما تسنح ظروفه لذلك.
أما المُطلقة فهي تتأقلم على الأمر الواقع بأنه لا يوجد في حياتها زوج وعليها أن تعيش وهي لا تنتظررجل.

صدقني هذا حل رائع لنا.
فلا أنت ستشعر معي بالبرود.
ولا أنا سأشعر معك بالذنب.




الثلاثاء، 21 يناير، 2014

غريزة معطوبة



أتعجب ممن ترى طفل صغير وأجدها متلهفة لحمله، وللعب معه، وتدليله في الوقت الذي أشعر فيه بأن غريزة الأمومة بداخلي قد أصابها العطب..
 ففترة تحملي لأية طفل لم تعد تزيد عن الربع ساعة متصلة؛ بعدها أصاب بالملل..
 كثيراً يتقن إلى الزواج رغبة منهن في الإنجاب فقط ..عكسي تمامًا لا أرغب فى الزواج لهذا السبب، ولكني لن أرفضه أو حتى أمنعه..
 إذا جاء الزوج المناسب وحدث حمل لن أنزعج، وإذا لم يحدث حمل لن أضطرب.
 في كلا الحالتين سأرضى، ولكن مشاعري الخاصة لم تعد ترغب بشدة في الإنجاب كسابق عهدي .
 نعم أريد من يكون عوني في كبري، ولكن هذا قد يحدث من أبناء أشقائي مثلًا وليس بالضرورة من أبنائي؛ ففد يتزوج أبنائي خارج البلدة ويتركوني وحيدة، ولهذا لا أشغل بالي كثيراً. 






الاثنين، 20 يناير، 2014

مقتطفات نسائية (7)



مش فاكرة أنك قلت لي أية كلمة تدل على حبك ليا بس مبسوطة أوي أني كنت معاك.

------------------

صعبان عليك أنك استنتني عشرة دقايق وأنا اللي يا ما استنيتك بالأسابيع.

---------------------

فرحة عينيكِ لما شافتني عندي بالدنيا.

--------------------

وبتسألني بكل ثقة عن أنا اتعلمت منك إيه.. أقولك ياسيدي.. اتعلمت أني ماأعتمدتش عليك في حاجة  واتعامل وكأنك مش موجود في حياتي.

------------------

إحمد ربنا زي ما أنت عايز لكنك قصرت في حقي وأنا مش مسامحة فى ده..
ده موضوعي أنا.. وأنا بس اللى أقرر إمتى وإزاي وفين
 ومش مسمحولك تتنازل عن حق مش بتاعك.

-------------------

- حاسة كده أن قلبي استغبى وعملها.


--------------------------

دقات قلبي تتسارع مبشرة بقدوم حبيبي.

----------------------

أكتر كلمة تكرهها المرأة من رجلها: مش عارف المفروض اعمل إيه؟.

--------------------------


- من أجمل اللحظات لما أكون بتصل بيك وألاقيك قدامي .

-------------

- لو عايز تغريها وتخليها ترد عليك على النت حط صورتك وشوف تأثيرها إيه عليها.







الأحد، 19 يناير، 2014

فروق قاتلة


الفرق اللي بيني وبينك.. أني بفضي نفسي علشانك، وأنت بتجيلي في وقت فراغك..
لو اتصلت بيك وأنت بتلعب بلاي استيشن مابتردش إلا لما تبقى تخلص.. وأنت لو ناديتنى وأنا واقفة في المطبخ وقدام البوتجاز بسيب اللي على النار وآجيلك.

الفرق إن مصلحتك عندك أهم من أي حاجة تانية.. وأنا عندي مصلحتك أهم من أي حاجة تانية حتى لو كانت مصلحتي نفسها.

الفرق إنك تحب تكون مبسوط حتى لو بالرخامة عليا.. وأنا بسمحلك بده علشان بس تكون مبسوط.

الفرق إنك بتتصل بيا لما يكون معاك دقائق مجانية.. وأنا بتصل بيك في أي وقت وممكن أخلص كارت مدفوع الأجر.

أنت مابتفكرش تبعت لي رسايل غير لو فيه عرض مجاني حتى لو أنا بعت لك رسالة وأكون محتجالك فيها ترد عليا.. مابتردش طالما مفيش عرض رسايل مجاني.

الفرق إن أنت بتستهر دايماً بمشاعري وأنا بعديهالك وكأنها ماحصلتش بس علشان باقية عليك.

الفرق إن أنت عمرك ما حسيت بالذنب من معاملتك ليا.. وأنا كل مرة بديلك فرصة جديدة يمكن معاملتك معايا تتغير.

الفرق إنك سهل عليك ترجع في كلمتك معايا.. وأنا كلمتى ليك برقبتى.

الفرق إن كلامى معاك واضح ومباشر وماشي في خط مستقيم.. وأنت كلامك معايا ملتوي وماببقاش فاهمة أنت عايز تقول إيه غير إنك تضيع الوقت على الفاضي بفضفضة ما تعنينيش في شيء طالما بتكلم معاك في موضوع بالنسبة لى مهم.

الفرق إنك دايماً شايف نفسك صح ومابتغلطش.. وأنا مقدرش امسك عليك غلطة ولو حصل بتتأسف وتغير الموضوع بسرعة أو تقلب الترابيزة بأي كلمة أنا قلتها علشان ترد اعتبارك.

الفرق إنك دايماً عايز تكون محور لكل اللي حواليك وعايش في قصة إنك مُهم وإن مفيش حاجة هتتظبط غير لو أنت كنت فيها.

الفرق أنك لما بتتكلم معايا ببقى كلي معاك.. وأنا لما بكلمك بتبقى بتلعب في الموبايل.

الفرق أنك لو قلت لي محتاجك حتى لو أنا زعلانة منك بلبي احتياجك ليا .. وأنا لو قلت محتجالك مابتهتمش تسأل حتى أنا عايزاك في إيه.

الفرق إنك بتتأخر عليا أوي وبتيجي بعد ما بكون خلاص خدت على بُعدك.

الفرق إنك بتكلمني في المفروض.. وأنا بكلمك في الواقع.

الفرق إنك بتتجاهل مشاعري وعتابي ليك.. وأنا يوم ما تقولي بس إنك زعلان ببقى مش عارفة أرضيك إزاي.

الفرق إنك مش فاكر أي حاجة حلوة عملتهالك ولا فاكر أي حاجة وحشة عملتها معايا ..أنا بقى فاكرة أدق التفاصيل من يوم ماعرفتك.

الفرق إني آمنت بمبادئك وصدقت الحلم اللي أنت عيشتنى فيه ومع الوقت اكتشفت إن ده مجرد ستار ومش حقيقة زي ماهو باين قدام الناس..

وبعد كل الفروق اللي في علاقتنا لقيتك بتنسحب من جوايا ببطء قاتل.
 والنتيجة الآن لم يعد فيك شئ يغريني للاستمرار معك..
 فلم أعد أشعر بانتمائي لك.




السبت، 18 يناير، 2014

زوجة حديثة





قال لي ببسمة متسعة : لقد ابتعت كنافة من أجلك اليوم.
رددت بابتسامة مماثلة : حقاً.. دعني أراها إذن.
وأخذت اللفة من يده وفتحتها فوجدتها نيئة.
سألت ببراءة: لكنها نيئة.
أخبرني بتعجب : نعم أدري هذا.. لقد أحضرتها لتطهيها ونأكلها سوياً من صنع إيديك.

(همست لنفسها: واضح أن شهر العسل لم ينبهه جيداً بأنني ليس لي أي علاقة بالمطبخ)
- حسناً يا زوجي الحبيب متى تريدها ؟.
- اليوم غاليتي.. أسئلتك غريبة اليوم.
- إذن اترك الموضوع لي وسأصنعها.
بادره الشك قليلاً-: هل توجد مشكلة في هذا؟.
- إطلاقاً فقط اعطيني وقتي ودعني أهيء نفسي لهذا العمل.

وبداخلها تقول"  ترى هل أبدأ بجوجل أم اتصل بأمي أولاً"!






الجمعة، 17 يناير، 2014

عن الأمومة



عارفة يعني إيه تجيبي طفل؟.
يعنى تهيئي له المناخ المناسب للتربية السليمة وللحياة الكريمة.
يعني ملابسه تكون نظيفه وتناسب حجمه.

********************

وبعد ما عرفت أني حامل أحب أقولكم أني مرعوبة من فكرة أني هبقى أم ومسئولة عن كائن حي صغير يعتمد عليَّ في كل شيء.
ولكني مستمتعة فالتجربة مثيرة بحق.

************************

كم أكره براءتي التي لا تجعلني أستطيع معرفة الشخص الصالح من الشخص السيء؛
فنتيجة تربيتي المنغلقة وتنشأتي على القيم والأخلاق أتوقع ممن أقابلهم أنهم أيضاً كذلك؛
يعلمون قيمة الكلمة وأنها أمانة وأن لا يوجد مبرر للكذب وأنت تتحدث وخاصة مع من يصدق كلامك مهما قلت.
هل أمي أخطأت في تربيتي حينما منعتني من اللعب مع أطفال الجيران في الشارع والاحتكاك بجميع الفئات.
وهل بعد كل النكسات التي قابلتني نتيجة سذاجتي وتصديق المنافقين سأربي ابنتي كما تربيت أم سأتركها للشارع لتتعلم كيفية المعاملة المثلى مع البشر؟.
إننى حقاً فى حيرة.


*********************

لأ يا ماما ماتقوليش أني مابحبش أقعد معاكي.
أنا بس مابلاقيش حاجة أقولها ولا حابة تشوفيني مكسورة ومحبطة.






الخميس، 16 يناير، 2014

براء



 تعلم أنني كتبت عنك كثيراً، وتعلم بأنني كتبت لك كثيراً، وأظنك تعلم بأنني كتبت عنك كثيراً أيضا في الأيام الأخيرة.
ولكن شتان فيما كتبته عنك في المرات الأولى وفي المرات الأخيرة.
لولا انتمائي لقلمي لتبرأت مما كتبه عنك في البداية.
ولكني أتبرأ الآن من إحساسي بك يوماً .
أتبرأ من قلبي الذي نبض باسمك يوماً .
أتبرأ من تدفق مشاعري كالسيل المنهمر على أرض صخرية.
أتبرأ من كل وقت انتظرتك فيه ولم تأتِ.
أتبرأ من صمتي على رد إهانتك لي.
أتبرأ من الفرصة التي هيئتها لك لتفعل بي مافعلت.
أتبرأ منك يا من كنت يوماً في عيني my hero.

أظنك لا تعلم بأن قلمي هو خيلي الذى يرمح بي دائماً،
 وأظنك لا تعلم أيضاً بأنه لا يكف عن الحركة ؛ولهذا فقد خطى بسببك الكثير والكثير مما لا يحصيه خيالك، وسلك دروباً أظنك لم تتوقع يوماً أن يخطوها.

إعلم بأنني أقسمت يوماً أن أنزفك بقلمي لآخر قطرة وها هي المحبرة قد أوشكت على الجفاف.

أعلم أن فضولك يثيرك لتقرأ ما كتبته عنك سابقاً ولاحقاً.
ولهذا لن أرضي فضولك أبداً..



الأربعاء، 15 يناير، 2014

برود عاطفي






قبل أن تتهمني بالبرود العاطفي وتضجر من بلادتي الجنسية كان حقاً عليك أن تلوم نفسك مراراً أولاً.
كان عليك أن تقوم بفعل أي شيء يثير غريزتي الطبيعية فيجعلني أكون لك كما تريد.
كان طلبك الصريح لمضاجعتي يثير رغبتي للتقيوء؛ فأسلوبك كان كفيلاً بأن أشعر بأنني جارية عليها تنفيذ كل ما تريد بغض النظر عما تريده هي .
هكذا تطلبها دون مقدمات ودون أن تهيء جسدي لذلك.
كمن يريد قضاء حاجته الطبيعية سريعاً داخل مرحاض.
أي برود تتهمني به وأنت لم تكن تريد سوى جسد ساكن حد الموت صامت حد الخرس. لدرجة تجعلك تفعلها وأنا أغط في سبات عميق لأستيقظ  فزعة لأجدك أوشكت على الانتهاء ولم يكن منك وقتها سوى أن تذكر اسمك حتى اطمئن بأنك لست مغتصب وأن صفتك كزوج تتيح لك فعل كل شيء وفي أي وقت .
أنا من لها الحق فقط أن تلوم وتشكو فأنت على الأقل تفرع شهوتك بي أما أنا فلم أشعر معك يوماً بشيء.
فمازلت أتعجب ممن يصفون العلاقة الحميمية بالممتعة!.
هل تذكر كم من المرات أردت ممازحتك لأتفاجي بك تنهرني لأن هذا يجعلك تفقد تركيزك وكأنك في مهمة شاقة أو واجب وطني!.
هل تذكر رغباتي البسيطة ورفضك لتلبيتها وسؤالك لي وقتها "لماذا؟" أو "مش وقته"
 أو "لما أحس أني عايز أعمل كده هعمله" أو " من أين عرفتي هذه الرغبة؟"
 وكأن رغبتي في قبلة أو عناق تستحق تقرير بإبداء أسباب مقنعة..
 بربك أي غباء هذا الذي جعلك تكون نصيبي الحلال.
حتى طلبك لي بأن أتلوى أمامك لايدل على برودي كما تدعي.
جسدي ليس آلة وطلباتك له ليست زراً سحرياً.
عليك أن تقوم بالضغط على الأزرار الخاصة بي مراراً..
فإذ لم تفعلها لا تلوم الجثة الراقدة تحتك.






الثلاثاء، 14 يناير، 2014

حافية




أن تكوني حافية القدمين لهو شعور رائع .. يعني شعورك بالراحة والأمان لدرجة تجعلك تتخلين عن حامي قدمك لتدوسي بهما في ثقة وأنتي توقنين بالمتعة المبتغاة.

ليتها كانت متعة متاحة بالنسبة لي.





الاثنين، 13 يناير، 2014

شعور قميء


- حينما تقرر أن تصفح عنهم وتغفر لهم مافعلوه- ابتغاء مرضاة الله -

وقبل أن تفعلها.. تجدهم يعودون ليسيئوا إليك مجدداً.


- حينما تقرر أن تعطي هدية لشخص ما دون سبب


 وقبل أن تعطيها له تجده يتعامل معك بعجرفة فارغة


وبقلة ذوق متناهية.


- حينما تقرر أن تفاجئ شخص ما بفرحة وتجده يفاجئك بخذلان.



حينها لاتملك سوى أن تكره طيبتك ونقاء قلبك.






الأحد، 12 يناير، 2014

نصيحة (14)








 إذا أحببت شخصاً بشدة..

 أدخل حياته ،عاشره بمعنى أدق، اعرف أدق تفاصيله،

 راقب أسلوبه في التعامل معك ومع من حوله،

 لاحظ ألفاظه واحترامه لمواعيده ولمن يختلف معه؛


 حينها إما ستخلع له القبعة احتراما وتقديراً زائداً على معرفتك به ،

أو ستتراجع عن كونك أعطته حجماً أكبر مما يستحقه.

الواقع صادم ولاشك لكنه مُريح فيما بعد.


************************

في غمرة حزنك على موت صديق

 عليك أن تتذكر أن هناك أحباء مازالوا على قيد الحياة

وأن حزنك على من رحل يعميك عن وجودهم وكأنهم مخلدين؛

 فاحذر أن تفقدهم دون أن تشعر ،

وتتفاجئ يوماً برحيلهم من الحياة.

السبت، 11 يناير، 2014

فتحي عينيكي







مؤدبة حد السذاجة وسهل أي حد يضحك عليها.

منحلة حد النصاحة ومحدش يقدر يثبتها بكلمتين.

.
الدنيا مش يا أبيض يا أسود..


 أوقات الرمادي بيحميكِ من الوقوع في الغلط.


مش ضرورى أن المؤدبة ماتتجوزش عُرفي مثلاً.

ومش شرط أن المنحلة تكون مقيمة في بيت دعارة.



فما أجمل أن تكوني مؤدبة حد النصاحة.


***************************


لما تحبي واحد وتمشي معاه سنتين تلاتة وتتخطبي له 

سنتين تلاتة وترفضى تكتبى الكتاب بحجة

 "علشان لو سيبنا بعض مابقاش مُطلقة"


طيب ماهو أنتوا كده لو سيبتوا بعض هتندمي أنك عملتي معاه 

حاجات أكيد تغضب ربنا..

(لمسة إيد - قبلة ع الطاير - حضن على السريع- إلخ).


منطق غريب أنك تخافي على نفسك من مجرد لقب في بطاقة 



وماتخافيش من عذاب ربنا!!.






الجمعة، 10 يناير، 2014

مقتطفات نسائية (6)






من الغباء أنك تعيشي مع حد عمره ما اتسبب يوم في فرحك.

***********************

كنت في حضنك امبارح وصحيت وأنا حاضنة طيفك.
وحشتني.

----------------------------

امتى تزعلي على انتهاء علاقة؟
لما تدي فيها أكتر مما يستحق.

-------------------------

لو حبك كنتي مليتي عينيه.

-----------------------------

أنت خلتني مستعدة أنزل أشتريلك الحشيش بنفسي
 بعد ما بشوفك من غيره شخص لا تطاق.

--------------------------------

بيعجبنى شراسته وقوة شخصيته .. مين ممكن يقرب مني وأنا معاه.

-------------------------

أكاد أقبل يديها وألح عليها ألا تنقل شيئاً من صفحته الخاصة؛ فلا أريد معرفة آرائه السياسية.. ليس لهزالة فكره أو بذاءه قلمه  فهو صاحب نظرة حكيمة وموضوعية للأمور وقلمه أكبر من أن يلقي بنفايات.. ولكني بالكاد أمنع نفسي من تتبع أخباره.

----------------------------

دخلت حياتي بهدوء وخرجت منها بسلام فطبت وطاب ممشاك.

********************

لازم وجودك يأثر في حياتي للأحسن.
لازم أكون مشتاقة أني أشوفك واتكلم معاك.
لازم أحس أنك بتحبني ومستعد علشاني تعمل أي حاجة تسعدني.
لازم تعرف توصلي لوحدك ومن غير أي تسهيلات من جانبي.
لازم تعمل حاجة تثبت لي بيها أني فارقة معاك.

-------------

- عارفة يعنى إيه أول حاجة يعملها بعد ما ييجى من شغله طول النهار أنه  يكلمك؟.
 يعني معاكِ عايز يرمى حمولة طول اليوم ويرتاح..
 يعني عايز ينام على حاجة حلوة تفرحه وتغير له مود الشغل اللي كان فيه.

-----------------

محتاجة أحس أني مهمة في حياة أي راجل حتى لو كان مجرد شغل.
محتاجة أحس أني مازلت أنثى.
محتاجة أفرح.




الخميس، 9 يناير، 2014

عشق مقيد


كعشقي للشتاء أعشقك.
أفرح بقدومك كفرحي باستقبال المطر؛فالمطر بالنسبة لي مصدراً للبهجة مثلك تمام،
ولكني لا أستطيع تحمل الشتاء يوميا وعلى مدار العام..
فالشتاء يتسبب في إصابتي بداء الإنفلونزا والبرودة تجمد أطرافي وهذا بالطبع يقيد حركتي.
نعم أعشقك رغم ما تسببه لي ..

كم كنت أتمني أن تكون مبهجاً كالمطر وسبباً في تحرري كالصيف..
ففي الصيف أتحرر من الملابس الثقيلة وتكون أطرافي طبيعية وأستطيع الحركة بسهولة وأنا كما تعلم عاشقة لحريتي ولا أقبل القيود.

نعم أعشقك ولكني أعشق حريتي أكثر.




الأربعاء، 8 يناير، 2014

رجل الأسطورة



من أحبني تمنيته يكون لي قريب ..تحديدا ابن خالي ؛صلة الدم اللي هتكون بينا هتخلينا نتكلم عادي وفي أي وقت.

من أحببته تمنيته لي أخ ؛ كده عمر الفراق ما هيعرف لعلاقتنا طريق .

من تمت خطبتي له تمنيته لي صديق؛ فصُحبته مُسلية .

من اعتبرني صديقته تمنيته لي زوج؛ فهو رجل مثالي بحق.

من اعتبرته صديق تمنيته لي عشيق؛ فهو مجنون وله القدرة على تحريك الركود.

من انتظره بحق أتمنى أن يقوم بكل هذه الأدوار.. 




الثلاثاء، 7 يناير، 2014

صديقة البطلة


مللت من تأدية دور صديقة البطلة.
أنا التي تعزف وهي التي ترقص.
أنا التي  ترهق في اختيار فستان السهرة وهي من ترتدي.
أنا التي ترسم الخطة وهي التي تنفذ.
أنا التي تكتب رسائل الحب وهي من ترسلها.
أنا التي دائمًا ما تسمع لها وتقوم بحل مشكلاتها.
أنا التي وكأني خُلقت من أجلها.
أنا الصديقة لكن هي البطلة.






الاثنين، 6 يناير، 2014

سكر زيادة




لأنك حلوة بزيادة.

مسكرة فوق العادة.

مين ممكن يتحمل حلاوتك.

وخفة دمك وشقاوتك.

التزامك مع شطارتك.

أخلاقك مع مهارتك.

حنانك مع عنادك.

هدوءك مع جنانك.

كل ده وبتسألي.

هي الناس ليه بتحسدك.

وعن حياتهم بتبعدك.

لإنهم ببساطة.

مش قابلين فكرة.

أنك سكر زيادة.








الأحد، 5 يناير، 2014

نصيحة (13)







اللامبالاة هي الحل الأمثل في التعامل مع الرجل وخاصة في 

بداية أي علاقة.



********************


-" أنتي مش واثقة فيا".

- "أهون عليكي".

- "خلاص أنا ماشي" .



حينما تسمعين أي جملة من تلك اعلمي أنكِ مع الرجل الخطأ.




************************
 لا ترتبطي بشخص من أجل وظيفته.

فالطبيب المرموق قد يصبح زوج فاشل.

.
والكاتب المبدع قد يكون حبيب لايطاق.

.
ولذا حينما تنوين الارتباط جردي الرجل من وظيفته ومواهبه ..


وتعاملي معه كإنسان له مميزات وعيوب قد يصلح ويتواءم مع 

شخصيتك وقد لا يحدث.


************************


لوخدتي قرار أنك تسيبيه إوعي ترجعي له تاني.


**********************************


إذا طلبتي منه أن يعدك بشيء فلتعلمي وقتها أن بداخلك

 إحساس قوي ينبئ بعدم حدوث هذا الشيء ؛ فتتبعي حدسك

وابتعدي قليلاً لتقيمي العلاقة من جديد.