الثلاثاء، 22 أبريل، 2014

علاج لا يباع







جسدي  يستغيث طالباً الزواج.
ليس حباً في الموضوع بصفة عامة.
فشغل البيت من أبغض الأعمال إلى قلبي،وصُحبة رجل تجلب الشقاء .
ولكن لإن هرموناتي في حاجة ماسة لذلك.
الطريق الوحيد لعلاقة جنسية مشروعة هو الزواج.
فماذا عليَّ أن أفعل وهذا الطريق غير متاح.
أصبر نعم، وأقوى على شهوتي.. كل هذا سهل .
الغير متاح أن هرموناتي ليس لها علاقة بذلك.
الطبيبة أخبرتني بأن علاجي في الزواج ونسيت أن تخبرني أية الصيدليات التى أستطيع من خلالها جلب هذا الدواء.







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق