الجمعة، 12 سبتمبر، 2014

حماقة كيوبيد




أي حب هذا يا سيدي الذي تدعي أنك علمتني إياه؟
لولا عمى كيوبيد ما نلت شرف أن ينبض قلبي باسمك
 بربك ماذا فعلت لكى تحافظ على هذا الحب الذي هبط عليك من السماء..
مالاتعلمه بأن القلب حينما يعشق يعلم جيداً ما عليه فعله سواء كان معك أو مع غيرك

فلا تجعل غرورك يصورلك قدرتك الخارقة على فعل شيء لم يكن لك دخلاً فيه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق