الاثنين، 13 يناير، 2014

شعور قميء


- حينما تقرر أن تصفح عنهم وتغفر لهم مافعلوه- ابتغاء مرضاة الله -

وقبل أن تفعلها.. تجدهم يعودون ليسيئوا إليك مجدداً.


- حينما تقرر أن تعطي هدية لشخص ما دون سبب


 وقبل أن تعطيها له تجده يتعامل معك بعجرفة فارغة


وبقلة ذوق متناهية.


- حينما تقرر أن تفاجئ شخص ما بفرحة وتجده يفاجئك بخذلان.



حينها لاتملك سوى أن تكره طيبتك ونقاء قلبك.






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق