الاثنين، 10 نوفمبر، 2014

مقتطفات نسائية (30)





- حسناً؛ لم يكن وغدا معهن ولكنه كان معي هكذا.. وهذا بالنسبة لي يكفي.

-----------------

- لو شخصيته ماكنتش حلوة عمر ما شكله الحلو كان هيفرق معاها.

--------------------



- لو يهمني أكيد هسأل عليه
ولو افتقدته أكيد هسأل عليه
ولو معرفتش سبب هجره أكيد هسأل عليه
غير كده
فمش هحس بغيابه أصلا

--------------------

- وجدت فيه حبيبها الذي تخلى عنها، ووجد فيها عشيقته التي فرت منه.

-----------------


- ضبطت نفسها تقوم بأفعال والدها القميئة نفسها؛ بعدما كانت تعترض عليها، وشعرت بأن لعنة تجهمها واعتراضها الدائم قد أصابتها.

-----------------------------------------

- الفرق بينا
أن لما حد يسألني عليك بقوله: كويس، أو معرفش.
لكن اللي بيسألك عني بتقوله: احنا خلاص سيبنا بعض .

---------------------

- لقيت أن مش هو ده اللي ممكن أكمل معاه بقية حياتي
مش ده اللي هيستحملني في مرضي قبل عافيتي، وهيتقبل جنوني قبل هدوئي،
 وصخبي قبل اتزاني.
حياتنا مع بعض كمان كام سنة هتبقى ماسخة خالية من كل حاجة حتى تحية الصباح
يكمن السر في أنه يتحملني وأتحمله وقتها سأعلن موافقتي بالزواج.

----------------------------------

- طالما متزوج بالفعل ما فائدتك في الجري وراء صداقة نسوية لن تجدي منها شيئاً.

------------------

هي أه ما أذتنيش في حاجة لكن مش مستحملة فكرة انها أحسن مني

متصالحة مع نفسها والدنيا ماعلمتش عليها ولا كسرتها زيي .

--------------------


-عارف يعني حد يجي يسألك عن حياتك؟

يعني عايز يقرب منك.

------------------

- تظنني حذفت رقمك من هاتفي ولهذا السبب لا أرد عليك؟

 لا ياعزيزي، لم أحذف رقمك من هاتفي لأني لم أحفظه عندي يوماً

--------------------

- شعري الطويل يحتاج يد محترفة حتى لا تصاب بالإنهاك من تمشيطه.

------------------

- وأنت بعيد عني بفضل أدور عليك
ولما بشوفك ببقى عايزة أجري عليك
ولما بلاقيك بتتجاهلني ببقى عايزة اشتمك وأفضل أدعي عليك

------------------

- ليه استهترت بيا لما قلت لك تيجي لي بيت أهلي بحصان.

------------------------------
.
رسالتي عنك ستكون هدية العام الجديد؛ فانتظرها ليلة رأس السنة..
 في صحة دور الشطرنج الذي لم نلعبه بعد.





هناك تعليق واحد:

  1. في حكمة بتقول
    ان الشخص المهم ليس من تشعر بوجوده ، وانما من تشعر بغيابه

    ردحذف