الجمعة، 9 مايو، 2014

سقط من الذاكرة








لقد سقط من ذاكرتي لدرجة جعلتني لم أتعرف عليه لأول وهلة بعد ملاقاته صدفة
 بعد عام واحد فقط من الفراق..كان ينظر لي ملياً، وأنا أتعجب من هذا الشاب الذي يحدق في هكذا بكل هذه الجرأة.. بادلته بنظرة توحي باللامبالاة.
وفي نفسي أهمس "سبحان الله..يخلق من الشبه أربعين".
وحينما ذهبت لقضاء بعض المهام في مكان كان يجمع بيننا يوماً إذ بي أراه ..هذه طريقة سيره،  وهذه حلقة رأسه، وهذا الطقم المميز له.
 كيف لم أنتبه لكل هذا أثناء الطريق ..
 أنه نفس الشخص الذي كان يحدق بي؛ لم يكن شبيهه كما جال بخاطري ولم يكن يحدق في بقدر ما كان مندهشاً من رؤيتي عموما ومن نظراتي له خصوصاً.






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق