السبت، 23 أغسطس، 2014

احذر رحيلي



هل تعلم لمَ أبدو متسامحة معك؟
لأني إذا أظهرت غضبى واستيائي منك لن تستطيع محوه ..
فأنا غضبي جارف، وحزني عاصف، وسأمي زلازل كونية.
فاحذر أن أعلن عن استيائي؛ فهذا يبشر بالنهاية.
أوتدري ما النهاية؟

تلك التي يعقبها نقطة وكلمة تمت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق