الجمعة، 6 يونيو، 2014

سعادة فك القيد


 فراشة طايرة في الهوا، شايفة أن الكون اتخلق علشانها،

حياتها بين الخُضرا والهوا وطيور السما، 

خروجها من شرنقتها خلاها ماعدتش خايفة من حاجة 

حتى لو هتقرب من اللهب اللي فيه موتها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق