الاثنين، 2 مارس، 2015

نصيبك هيصيبك





لم تعتد الفرحة، وحينما غمرتها ضحكت ملء قلبها فلم يحتمل من فرطها؛

 فماتت مُكتملة الضحكات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق